البحث في الموقع

موجودات البنك وعملياته النشطة للمصارف التجارية

العمليات النشطة للبنوك التجارية فيأساسا مصممة عمليات استقطاب ونشر البنك صافي قيمتها. وهذا يشمل: قروض للاستثمار في مجموعة متنوعة من المشاريع التجارية، وشراء الأوراق المالية، والتخصيم والتأجير، وكذلك المعاملات مع الفواتير والاشياء. جعل أصول البنك تتميز درجة السيولة، فضلا عن درجة من الربحية والمخاطرة. ارتفاع مستوى السيولة، وأقل هم مربحة. موجودات البنك في شكل استثمارات في أوراق مالية وقروض طويلة الأجل، وتقديم أعظم الربح. وعادة ما يكون أعلى درجة من المخاطر.

وتنقسم أصول مصرف تجاري وفقا للربحية:

- المربحة: القروض، الأوراق المالية، العوملة، معاملات العملات، التأجير، وهلم جرا؛

- غير مربحة: الحسابات المراسلة، والنقدية، والاستثمارات الرأسمالية، والأصول الثابتة، والمدينين، والقروض بدون فوائد وهلم جرا.

وتصنف الأصول عادة وفقا لوهي درجة السيولة، أي السرعة التي تتحول بها إلى أموال مستثمرة ونقدية، والمصممة لكي يفي البنك فورا بالتزاماته المرتبطة بالدائنين والمستثمرين. وبغية تزويد البنك بفرصة الدفع اليومي لالتزاماته، يجب أن يكون هيكل أصول البنك متوافقا مع متطلبات السيولة. ولهذا الغرض يتم تقسيمها حسب السيولة واستحقاق الفئة. وتنقسم أصول البنك إلى أصول سيولة عالية السيولة وطويلة األجل وبكل بساطة. ومن المعتاد الإشارة إلى السيولة العالية: النقد وما في حكمه، والحسابات في المصارف المركزية، والحسابات المقابلة، والتزامات الدين للدولة، والاستثمارات في السندات، وكذلك الأموال التي يتم تحويلها إلى الحسابات المراسلة للبنوك من تنفيذ الأوراق المالية. إذا لزم الأمر، يمكن سحب هذه الأصول السائلة للبنك من التداول. وباإلضافة إلى هذه األصول ذات السيولة العالية، تتضمن السيولة جميع القروض التي تم إصدارها بالعملات األجنبية والوطنية التي يبلغ أجل استحقاقها حوالي ثالثين يوما، وكذلك المدفوعات األخرى من قبل مؤسسة االئتمان التي وعدت باستردادها خالل الثالثين يوما القادمة. وتشمل الأصول طويلة الأجل جميع القروض التي صدرت في العملات الأجنبية والمحلية، والنضج من أكثر من سنة واحدة، نصف الضمانات التي صدرت من قبل البنك لمدة أكثر من سنة واحدة القروض المتأخرة صافي القروض المكفولة من قبل الحكومة، والمعادن السحب الأمن والأوراق المالية. يقوم هيكل موجودات البنك تحديد الحد الأقصى بعقلانية، في حين أن البنك يجب أن تراقب بدقة تنفيذ متطلبات السيولة، أي لديهم ما يكفي سيولة عالية وطويلة الأجل على السائل والأصول السائلة نسبة إلى الخصوم، وتخضع لشروط وأنواع وكميات. وأيضا الامتثال للنسب الحالية، على المدى الطويل والسيولة الفورية.

شرط إلزامي لعمل أي بنك هو إجراء تحليل إحصائي للعمليات مع الأصول. وفي هذا الصدد، تنشأ مجموعة معينة من المهام:

- تحليل هيكل محفظة القروض؛

- تحليل درجة المشاركة في رأس المال؛

- تحليل هيكل العمليات وتغيرها في الوقت المناسب؛

- مقارنة هيكل العمليات المصرفية.

-تقييم الامتثال للاحتياطيات الدنيا الإلزامية التنظيمية؛

- حتديد جودة املوجودات، وخسوسا تقييم املخاطر االئتمانية.

- العمليات على موجودات المجموعة حسب درجة السيولة.

البنك، مثل أي مؤسسة أخرى، والأنشطةالذي يجري في اقتصاد السوق، يواجه مخاطر الخسارة. وتتمثل مهمة إدارتها في توزيع الأصول بطريقة مثلى، مما يقلل من المخاطر.

</ p>
  • التقييم: